أهداف أنموذج تطوير المدرسة :
غاية أنموذج تطوير المدرسة هو تهيئة بيئة تربوية مناسبة بمكوناتها البشرية والمادية والمعنوية لبناء شخصية الطالب بأبعادها المختلفة : أكاديمياً ، روحياً ، وعقلياً ، واجتماعياً، ونفسياً ، وبدنياً. 

وبصورة أكثر تحديداً ، يتوقع أن تكون مخرجات المدرسة متمثلة في بناء : 
1. طالب يتحلى بالقيم الإسلامية معرفة وسلوكاً داخل المدرسة وخارجها.
2. طالب منتج للمعرفة ، قادر على التعلم مدى الحياة .
3. طالب يمتلك مهارات حياتية ، ويتفاعل بوعي مع معطياتها.
4. طالب يحقق مستويات تحصيلية وأدائية عالية.

 

مبادئ أنموذج تطوير المدرسة : 
 يقوم أنموذج تطوير المدرسة المتعلمة على مجموعة من المبادئ تتمثل في أن: 

1. التفوق للجميع : ترتكز المدرسة على مبدأ أن كل طالب يستحق أن يتفوق ، وأن يصل إلى أقصى قدراته . كما أن كل معلم يستحق أن يتميز وأن يرتقى بمهنيته كي يؤدي دوره في المدرسةبإتقان
2. الالتزام من الجميع: ترتكز المدرسة على مبدأ أن جميع منسوبي المدرسة ملتزمون بقيم المدرسة ، ومؤمنون برسالتها ، ومخلصون في تحقيق أهدافها ، ومتبعون لسياساتها وأنظمتها. 
3. المحاسبية للجميع: ترتكز المدرسة على مبدأ أن كل عنصر في المدرسة مسؤول عن أدائه ، وأن المدرسة توظف بصورة تربوية التعزيز بنوعيه (الإيجابي والسلبي) وفق نوعية الأداء لجميع منسوبي المدرسة.
4. المهنية من الجميع: 
ترتكز المدرسة على مبدأ أن الممارسات من منسوبي المدرسة هي ممارسات تنبثق من معرفة تربوية موثوقة ، وأن الممارسات والقرارات تستند إلى أطر مرجعية علمية.
5. الشفافية والوضوح من قبل الجميع : ترتكز المدرسة على مبدأ الشفافية والوضوح في إظهار النتائج والمستويات التحصيلية ، وعرض السلبيات والإيجابيات في أداء المدرسة لذوي العلاقة. 

© جميع الحقوق محفوظة
البوابة الإلكترونية
القائمة البريدية

إشترك معنا فى القائمة البريدية ليصلك كل جديد